فاعليتك وسيلة ضمان علاقتك

علاقتك العاطفية تعتمد على عدة مسائل مهمة . من تلك الوسائل الإهتمام في العلاقة ، وهناك عدة طرق للإهتمام في العلاقة .هناك من يعتبر وجود علاقه يكفي للحفاظ عليها ، وحتى تنجح العلاقة لابد من أن يكون وجودك مع علاقتك  واضح الهدف . كما أن حضورك مع علاقتك لابد من أن يكون حقيقي في أنتهابك وتعبيرك عن شعور حبك بكل طرق الإنتباه وتعبيرك عن سعادتك  وإلا فلا معنى ولا قيمة لوجدوك . إن فكرة العلاقة تعني أن علاقتك العاطفية مهمة بالنسبة لك وبالتالي فإن تواجدك في مكان ومعك شخص مهم  لابد من أن يشعرك بعاطفة مهمة .  وحتى تنجح في الحفاظ على علاقتك لابد من أن تقول لنفسك كم هو مهم لك . وتحتاج أن تعزز أنتبهاك عليه  وتعزز تعبيرك وحديثك الشيق له ومعه . وتحتاج أن تفعل أشياء مماثلة أخرى .لأجل جعل علاقتك تظهر فاعلية وحيوية عاطفية . أنت من تقرر الشعور المناسب لتواصلك ، وأنت من تقررتعبيرك المناسب ، وإذا لم تمارس أي أختيار لشعورك ، فقد تتصرف بسلبية  دون أن تشعر.

خطوات مهمة أولية:-

المهم أن تطور قدرتك على الإنتباه ، وأن تعرف أن كل ما تفعله مع الناس ومع علاقاتك هو شئ أساسي يدل على اهتمام في نفسك وبالتالي فإن كل ما يجري في علاقتك يتأثر بك .

لماذا تهتم بكل ذلك ؟

الحياة مليئة بالأعباء ومليئة بالمسؤوليات . المهم أن تكون مواجها لنفسك وتعترف  في أهمية علاقاتك التي أخترتها . والفرق أنك تختار علاقة مهمة  يعني أنك تركز علي علاقتك وتركز على العاطفة حتى لو كلفك ذلك مجهود  ووقت .

وأنت  لابد من تحدد إذا كنت أنت مستفيد من كل المهام التي تقوم بها  لصالحك وصالح علاقتك.

 

د.ناصر الفريح

استشاري نفسي واجتماعي – موجه ومرشد حياتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: