جلسات الحوار والتخلص من الانفعالات

أنت تعرف أن جلسات الانفعالات تؤثر على حياتك ، وبقدر أنفعالك ممكن  ان تخسر علاقاتك . ومع كثرة العصبية تتضرر علاقاتك ، وتصبح غير راضي عن عصبيتك .

عبر جلسات الحوار تتخلص من أسباب أكتسابك الانفعالات ، يمكنك كذلك إلغاء الانفعالات من داخلك ، وتصبح شخصيتك هادئة بطبيعيتها. الانفعالات هي التي تقف في طريقك ، وتجعلك في العادة تقوم بكل تصرف انت غير راض عنه. دلت كل الدراسات أن أداء الشخصيات يتاثر بدرجة كبيرة سلبًا بسبب حالة الانفعالات التي تحدث في التفكير .

كما دلت الدرسات أن الشخصيات تفكر بطريقة سلبية وتتصرف بطريقة سلبية بسبب ميل الذهن الى التوقع والافتراض السلبي . المهم في كل ما دلت عليه الدراسات إننا بحاجة الي نهتم في الانفعالات ، ونعمل على الغائه من أذهاننا ، ومهما كانت اسبابها .

التخلص من السلبيات من نظرة سلبية او فكرة سلبية أو راي سلبي اي كان الحوار والسبب ، والحقائق ، والادلة .ولأن ذلك لم يجعلك قادر على تغيير الواقع، ولا يجعلك قادر علي تعديل الظروف ولا تغيير العلاقات .

القناعات الإيجابية:

المهم أنك تنظر الي القناعات الإيجابية التي لا تؤمن بها أو تؤمن بها، إنها حقيقة مهما كانت الاعتراضات داخلك. ويعتبر ذلك حل جذري لك ، وحل حقيقي للتخلص من الأضرار المتوقعة والأضرار السلبية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: