الخيانة الزوجية (المواجهة)

الخيانة الزوجية (المواجهة)

  أصعب المواقف التى يواجهها الطرف الذي يتعرض للخيانة هي انه يحتاج لان يواجه الموقف، المواجهة عادة تكون ليست سهلة.  ولان الشخص الذي تعرض للخيانة تعرض لصدمة خاصة عندما تكون الخيانة من الطرف الذي تثق به وتحبه وترى فيه الصدق والوفاء.

الخيانة شيء مؤلم ويصعب تخطيه الا اذا كانت الخيانة ليست بالخيانة الكبيرة وهي الممارسة الجنسية.

الخيانة الجنسية تشكل أزمة في تفكير الرجل والمرأة، ويصعب على الذي تعرض للخيانة ايقاف التفكير السلبي والشعور بالالم.

المهم فى تلك المرحلة هو تخطي الالم ووقف الشعور بالظلم، المهم عدم اتخاذ قرار فوري، بل معالجة الصدمة وايجاد طريقة داخل التفكير للتخلص من الخيانة والتحرر الذهني الكامل من حالة الصدمة.

التفكير فى الاهتمام بالذات ومن اجل التخلي عن الاذى داخل التفكير.

المهم اولاً ان تعالج ذاتك، ولا تنكر تعرضك للاذى وتوقف عن الخيالات السلبية والشعور بالاساءة والالم والغدر.

العمل على التخلص من اثار الخيانة هو واحد من اهم المعالجات التى اقدمها وتأتى بنتائج فورية.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: