حقيقة تأثيرك على علاقاتك

المهم أن تعرف أنك فعلا تؤثر علي علاقاتك بدون أن تشعر أنك مارست التأثير ، وتواصلك الغير مرئي هو التواصل الذي يصل منك لهم. لاحظ كيف تتفاعل مع نفسك في داخلك ، وكيف يتحول من داخلك الي علاقاتك ، لاحظ كيف توافق نظرتك لعلاقاتك في داخلك .

هناك الكثير من التفاصيل تعرفها وتصل لك عبر ما يحدث لك في علاقاتك مع نفسك ، ركز على علاقاتك مع نفسك وقرر بعض النتائج  وفي تلك اللحظة شاهد كيف أنت أثرت في علاقاتك وتقبل فكرة تأثيرك عليهم .

المهم أنك تعرف فعليا إنك أثرت علي علاقاتك ، وأنك فعليا وصلت إلى تأثير لا يتفق مع نظرتك وهدفك أو أمنياتك

التي تتمناها لنفسك مع علاقتك .

تخاطرك مع نفسك  إذا كان موجها بشكل صحيح يجعلك تبدأ بداية قوية ، ولأنك فعليا تنطلق في تواصل يصنع لك :

  • حوار مع ذاتك يحدد لك طاقة تفكير مناسبة لك.

  • تحديدك لقدراتك يتطلب منك تفكير بصوت تسمعه.

وحتي تختار ما تقول— وما تفعل —وما ذا تقصد .

تدريبك لذهنك ضروري لأجل جعل تواصلك دائما يوصلك إلي درجة تحكم في لغة عقلك . يوصلك إلي طريقة تحدد رسائلك للناس .

أنت علي أبواب أنطلاقة جديدة في حياتك ، وبزيادة حضورك العقلي ( الذهني ) وتواصلك تشاهد فورا أنجازاتك التي تسعي له دائما وتحقق لك تميزك ونجاحك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: