مسؤليتك عن ذاتك وشخصيتك

قد تقول لفسك أنك مسؤول عن حياتك بعد أن تتحدث مع نفسك عن الذي يحدث لك.
حوارك مع نفسك يبين لك كم أن تحمل نفسك مسؤلية ما يجري لك في حياتك.
بحوارك مع نفسك تستطيع صياغة لغة تساعدك على تحسين علاقتك مع نفسك.

حوارك مع ذاتك يساعدك على أن تقول:
• أنا مسؤول عن اختياري.
• انا مسؤول عن تصرفاتي.
• أنا مسؤول عن تعاملي.
• أنا مسؤول عن قراري .
• أنا مسؤول عن ردة فعلي.
• أنا مسؤول عن شعوري.
• أنا مسؤول عن قبولي تدخل الاخرين.

تلك المسائل التي أ،ت مسؤول عنها ، يجب أن تصاحبك طوال حياتك .
– بأستطاعتك التعامل مع المواقف أفضل بسبب مسؤوليتك.
– تشعر بالراحة لاختيارك تصرفاتك.
– تدرك حريتك في أختيارك.
– تقدر ثقتك في نفسك.

المواقف التي تستطيع أن تطبيق فيها المسؤلية هي كل مواقف حياتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: