قواعد النجاح في حياتك ( الجزء الثاني)

     أن حاجة الناس للنجاح ودافع الحصول على مكاسب واثبات الذات هو الذي يقوم بخطوات وسلوكيات تميزه عن غيره وتقوده الى انجاز هدف.

    وأن يركز على مبادئ ذكية يثق بها ويعتمد عليها في مسيرة حياتة وعند اتخاذه قرارات مهمة ومع تعاملة اليومي في حياتة بإمكانك الأخذ بالقواعد المتفق عليها والثقة بها.

ولنبدأالان بالتواصل مع القواعد التي يمكنك اعتبارها قواعد شخصية تدفعك في كل يوم للاعتماد عليها من اجل احراز نجاح وتقدم في حياتك وبناءا على ثقتك في كل واحد

القاعدة 11 :-  عليك ان تثق في نفسك في ان تكون مرشداً وناصحاُ لنفسك

  • لا أحد يعرف تفاصيل حياتك مثلما تعرف انت في عقلك الباطن.

القاعدة 12 :- اعتمد على تنمية قوة تحملك للأعباء والعمل والدؤوب

  • عندما يتوقف الناس عن اداء واجباتهم يمكنك تحفيزهم للعمل وتغييرهم عندما تقوم في المبادرة والتفاعل مع تواصلك .

القاعدة 13 :- واجه مخاوفك وبدلها الى ثقة وجرأة واطلق يقظتك حتى لا تتعرض للصدمات والمفاجئات .

  • ان الذي يمنعك دائما من الاقدام هو عدم قيامك في التفاعل الفوري نحو الحل والتعامل مع مقاومة الناس لك واذا تغلبت على مخاوفك صارت طاقتك تقنع الناس وتجذبهم .

القاعدة 14 :- اجعل اهدافك قابلة للتحقق او التنازل عنها اذا لم تتحقق

  • ليس هناك ضرر اذا تخليت عن شيء مهم ان لم تستطيع الوصول له وتعتقد بأنك لا يمكنك الحصول عليه .

القاعدة 15 :- لا تنظر الى الاجادة واهتم بأدائك ونتائجك

  • ان كل عمل تقوم به مهم ومفيد حتى لو لم تستطيع اجادته، ويكفي انك تعمل وتستمر وسوف تصل الى الاتقان .

القاعدة 16 :- تذكر انك دائما تعيش في اللحظة الحاضرة وهي الوحيدة المهمة.

  • ان الحقيقة الوحيدة التي يجب ان تهتم بها هي حقيقة وجود الحاضر .

القاعدة 17:-   انظر الى الحاضر على انه عالمك الحقيقي وعزز الثقة في ذاتك ووجودك في الحاضر

  • اذا كنت تعيش في الماضي فإن ماضيك هو الحاضر لك، وسوف تجد نفسك انك أسير الماضي ولكي تستطيع الشعور بحياتك اجعل انتباهك دائماً للحاضر

القاعدة 18:- لا تنطلق مسرعاً للمستقبل مالم تكن واثقاً من ثباتك في الحاضر

ان التسرع والاستعجال والهروب من الحاضر لن يجعلك تستطيع تحقيق نجاح في المستقبل، ونجاحك في الوصول الى المستقبل يحتاج ثقة تنبع منك في الحاضر

القاعدة 19:- حافظ على اصرارك و باستمرار من داخلك .

لا يعني الاصرار هو العناد بل يعني الاستمرار في المحاولة وتجاوز الأخطاء والمرونة في تغيير الأسلوب والمهارة وتجربة البدائل .

القاعدة 20 :- ضع حدوداً وسور حول شخصيتك فأنت بحاجة الى الاستقلال .

  • ان الأسوار التي تحيط بك لا تمنعك من الاقتراب من الناس ولا تجعلك تشعر بالمسافة بينك وبين الناس و تحجم من تدخل الناس و من طاقتهم السلبية

                                                                                                       بقلم مستشارك

                                                                                                       دكتور ناصر الفريح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: