قوة التصور الذهني

      معظم الحقائق التي نعيشها ، نحن من نتصور تفاصيلها . أثبتت الأبحاث أن عقل الإنسان يمارس التخيل بشكل دائم .

بواسطة التخيل يصف العقل كل التفاصيل ، بالنسبة للعقل يستطيع وصف تفاصيل ما يرغب في أن يحصل علية

  • وصف حدث سلبي يخشى أن يحدث.
  • وصف علاقاتك وماذا يحدث مع علاقاتك.
  • وصف كيف تعيش حياتك اليومية .

     إذا كنت ترغب في أن تحصل على حياة أفضل عليك أن تسعى من جهتك إلى أن تهتم في ما يحدث في مخيلتك . بأستطاعتك بدأ الملاحظة لكل خيالاتك . تعامل مع تصورك بشكل مفصل ، لاحظ أنك تقوم في تصور واضح لبعض المسائل المؤكدة.

    دون تفاصيل خيالك الذي تتصوره ، لاحظ أنك تستطيع رؤية ماذا :

  • تفعل داخل صورة خيالك
  • يفعل الاخرين معاك داخل خيالك
  • الظروف والتصرف والأجواء

لحظة التحول : عندما تنظر إلى عقلك الذي توقفت عندة ابقي انتباهك علية . تحدث عن رغبتك مع ذاتك لتفسير ايجابي للصورة التي تتخيلها .

الان تستطيع أن تختار بجرأه ما ترغب في أن تصل له . كرر داخلك …

  • أنا أرغب في أن أتصرف بإيجابية .
  • أنا أرغب في أن أشاهد الأخرين يعاملوني بحب.
  • أنا أرعب في مشاهدة البيئة مريحة وايجابية .
  • أنا أرغب في مشاهدة النتائج الايجابية .

عندما تجرأ على قول الجمل ، ابدأ في تخيل تفسيرات في مشاهدات خيالك وتصورك.

المهم… أن تثق فيما تتقبلة في داخلك . وتثق بأن تصورك فعليا سوف يتحول إلى قوة وطاقة مؤثرة على واقعك وعلى شخصيتك.

المهم … أن تثق في قدرتك على أن تحول التصور إلى حقيقة .

بقلم المستشار

د.ناصر الفريح

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: