تنمية العلاقة بين الزوجين

المستشار لا يأخذ قرار عن أحد، بل يساعده في إيجاد القرار الأقرب له والانفعال ولا يستطيع إقراره ولا يستغني عن دور المستشار، ولان معظم الرجال والنساء يحتاج إلى دعم

خارجي عن أنفسهم ومساعدة تقودهم إلى متابعة التفكير بأفضل القرارات وأصوبها

:نصائح لتنمية العلاقة بين الزوجين

 تخصيص وقت للجلوس معًا والإنصات بتلهف واهتمام للمتكلم-

 النظرات التي تنم عن الحب والإعجاب، فالمشاعر بين الزوجين لا يتم تبادلها عن طريق أداء الواجبات الرسمية-

 التحية الحارة والوداع عند الدخول والخروج، وعند السفر والقدوم، وعبر الهاتف-

 الثناء على الزوجة، وإشعارها بالغيرة المعتدلة عليها، وعدم مقارنتها بغيرها-

 الكلمة الطيبة، والتعبير العاطفي بالكلمات الدافئة والرقيقة كإعلان الحب للزوجة مثلاً، وإشعارها بأنها نعمة من نعم الله عليه-

الجلسات الهادئة، وجعل وقت للحوار والحديث، يتخلله بعض المرح والضحك، بعيدًا عن المشاكل، وعن الأولاد وعن صراخهم وشجارهم، وهذا له أثر كبير في الأُلفة والمحبة بين الزوجين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: