الإهتمام بالذات

الفكره الأهم في حياتك ، بسفير ففي عدة اتجاهات ، قد يكون أهتمام في حاجات ، وقد يكون إهتمام في علاقات ، أو حصول علي رعاية ومساعدة ، أو مشاعر .

مع تنوع الاهتمامات تستطيع أن تحدد الأهداف التي تحرك مشاعرك ، أو الأهداف التي توافق مرحلة حالية ، أو مستقبلك .

المهم في الاهتمام في حياتك أنك تعرف كيف تحدد الأولية ، مع أحتمال كبير وجود مسائل معلقة في داخلك تعتبر ملحة ومؤثرة كونك تفكر فيها ، يمكن التحدث مع ذاتك عن تلك المسائل إذا كانت فعليا مهمة لك، المهم أنك تراجع أهدافك وتعرف أي. الأهداف مهمة لك ومدي أهميتها وحتي لا تضيع وقت طويل وسنوات ، تشعر في داخلك انك فعليا متاثر في فقد هذا الوقت من غير تحقيق المسائل التي تبحث عنها .

الضرر من أستمرارك علي وضعك الحالي ، يعني أنك تقوم في تحديد تركيزك الذهني علي الأولوية التي تحتاج إن تركز عليها .

ولأن جسمك في العادة يتأثر صحياً لأنك لم تصل إلي النتائج التي ترغب في الوصول لها ، المهم إنك تحدد في داخلك الأهم والأهم لك بشكل مستمر ، وحتي بتحفز جسمك ولا يحول الطاقة في داخلك إلي تفكير سلبي أو يحول الطاقة إلي نشاط زائد عن حاجتك ، ويتحول إلي نشاط بدني في أعضاء جسمك ويصير مؤثر سلبياً علي : معدتك ، رئتك ، قلبك ، قولونك،،،،، وباقي إعضاءك .

المهم لك؛

أنك تعرف أنك تتأثر صحياً

وتتأثر عقلياً في كثرة التفكير السلبي

وتتأثر أنفعالياً في كبت المشاعر.

وتتأثر حياتياً بخيبة الأمل .

 

دافع الأهتمام في ذاتك : 

دافع أهتمامك في ذاتك يعني أنك تقوم في التفاعل مع داخلك ولأجل قيامك في أخد قرارات مهمة تتعلق في التخلص من كل السلبيات والمواقف التي تسبب لك الاذي والضرر .

 

الاعتنا ء في نفسك : 

عندما تفكر في إنجازات تذكر أنك أفعل ذلك لأجلك ، تذكر في أنك تنجز أو تحصل علي مكتسبات لأجلك ، وعندما لا تحصل فأنت تخسر شيئ مهم وتكسب صحتك وراحتك كأولوية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: