أهمية تجديد قرائتك لشخصيتك

مسيرة حياتك التلقائية يقودك إلى التصرف دون أنتباه على ما يجرى وآى تصل في حياتك ، المهم في عملك اليومى هو النتائج التي تحدث لك بسبب ما تفعل أنت وما يفعل الآخرين كرد فعل .

المهم في المراجعة معرفة المسائل التالية :

ماهو السبب وراء تصرفك الذي تتصرفه .

ماهى النتيجة و الردود التي تحدث لك بناء على تصرفاتك .

ما يجرى لك في حياتك بسبب تصرفاتك وتصرفات الناس معك.

إن الإجابات السابقة تقودك إلى معرفة أساسية و إدراك ضرورى ، الإدراك المتوقع :

إن ما تفعله في العادة يؤدى إلى ما حدث وما يحدث في العادة .

فكر للحظات ما يقوده عقلك لك هل فعلاً ما تفعله يقودك إلى نتيجة إيجابية .

تحدث عن النتائج التي وصلت إليها الآن ، تلك النتائج مبنية على تصرفاتك التي تصرفاتها في مسيرة عملك اليوم .

ملحوظة ممكن أعتبار تلك المرحلة القراءة الأولية لك ، و أعتبارها اللحظات المهمة التي تقودك إلى حالة من التأمل في قراءتك شخصيتك وما يجرى لك في حياتك .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: